[size=32]يقول بحث جديد في أمريكا إن الإنترنت قد تشجع الناس على الكذب والتمارض من أجل جذب الانتباه

وتقول الدراسة الجديدة التي أجريت في جامعة ألباما بالولايات المتحدة الأمريكية إن الإنترنت قد تعد وسيطا بديلا لمن يحبون جذب انتباه الآخرين بالتمارض والكذب وادعاء التعرض لأزمات



وقد عثر الدكتور مارك فيلدمان على 21 حالة سعى فيها الأشخاص إلى جذب الانتباه إلى حالاتهم عبر مواقع الدردشة على الإنترنت
وتتضمن هذه الحالات ادعاء الاغتصاب، أو التعرض للضرب أو إساءة المعاملة او الحوادث
وفي حالة من هذه الحالات ادعى أحد الأشخاص أنه على وشك الموت، ثم بعث أحد الأقارب برسالة يدعي فيها أن هذا الشخص قد مات او ينتظر مكالمة من حبيبه وان لم تحصل بل انه سيموت ويكون زنبه فى رقبة حبيبه


دة موضوع انا طرحنه هنا للنقاش وعايز اعرف راى كل عضو

فى الاشخاص الذين يدعون المرض والازمات من اجل اسباب تافهة
[/size]