الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات شباب العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات شباب العرب :: الأقسام الإسلامية :: منتدى القرآن الكريم وعلومة

شاطر

الأحد 10 يناير 2016, 11:58 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو لامع
عضو لامع

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 04/01/2016
عدد المساهمات : 801
التقييم : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-sedty.com
مُساهمةموضوع: متي وكيف بدأ تدوين الحديث الشريف على مر العصور


متي وكيف بدأ تدوين الحديث الشريف على مر العصور



اقتباس :
كيف بدأ تدوين الحديث النبوي الشريف

من المعروف بأن الحديث النبوي الشريف كان يتناقل بين الناس عن طريق السماع

فهذا يروي لهذا وهذا يروي لذاك وهكذا

ولم يكن تدوين الحديث متعارفاً عليه في السابق إلا في حالات قليلة

كما كان من أمر عبدالله بن عمرو بن العاص

فقد قال أبي هريرة في الحديث الذي رواه البخاري في باب كتابة العلم


"ما من الصحابة أحد أكثر مني حديثاً إلا ما كان من عبدالله بن عمرو فإنه يكتب وأنا لا أكتب....."

حتى أن الكثير من الصحابة ومنهم عمر بن الخطاب لم يحبذ كتابة الحديث وذلك حتى لا ينشغل الناس بالسنة عن القرآن الكريم

كتاب العلم لأبي خيثمة - (ج 1 / ص 11)

حدثنا أبو خيثمة زهير ثنا سفيان بن عيينة عن عمرو عن يحيى بن جعدة قال أراد عمر أن يكتب السنة ثم كتب في الناس من كان عنده شئ من ذلك فليمحه حدثنا أبو خيثمة ثنا سفيان بن عيينة عن إبراهيم بن ميسرة عن طاوس قال إن كان الرجل يكتب إلى بن عباس يسأله عن الأمر فيقول للرجل الذي جاء بالكتاب أخبر صاحبك بأن الأمر كذا وكذا فإنا لا نكتب في الصحف إلا الرسائل والقرآن

ولكن مع مرور الأيام ودخول الكثير في الإسلام من الأعاجم وغيرهم حاول الكثير النيل من الدين الإسلامي

وبما أنه كان من المتعذر محاربته علناً فلقد لجأ البعض لمحاربته سراً عن طريق ادعاء الإسلام وتبطين الكفر

من هؤلاء عبدالله بن سبأ اليهودي الذي ظهرت على يديه بدعة الرفض

وأيضاً بشر المريسي ظهرت على يديه بدعة الاعتزال

كما معبد الجهني الذي قال بالقدر

والجهم بن صفوان ظهرت على يديه الجهمية

وكل فرقة أضل من الأخرى

كل هؤلاء ومن والاهم حاولوا النيل من الدين الإسلامي عن طريق وضع الأحاديث المكذوبة على رسول الله

كما أن هناك من كان يرد السنة إن لم توافق عقولهم كما المعتزلة الذين يؤولون كل معتقد لا يوافق عقولهم


ولكن الله فضح أمرهم عن طريق العديد من العلماء الأفذاذ

ففي تذكرة الحفاظ للذهبي هذه الرواية"

أُتي الخليفة هارون الرشيد بأحد الزنادقة ليقتله ,فقال الزنديق : أين أنت من ألف حديث وضعتها؟

فقال الرشيد: فأين أنت يا عدو الله من أبي إسحاق الفزاري وابن المبارك ينخلانها فيخرجانها حرفاً حرفاً"


وهكذا نرى أنه مع ظهور هؤلاء الزنادقة أصبح الإسلام بحاجة إلى تدوين الصحيح من الحديث

حتى لا يختلط مع الضعيف ويصبح من المتعذر معرفته

ليس هذا وحسب بل أنه ظهر علم جديد هو علم الجرح والتعديل

الذي وعن طريقه أصبح من الممكن معرفة الحديث الصحيح من الضعيف من الموضوع

عن طريق البحث في رواة الحديث ومعرفة حالهم من حيث العدالة وهي استقامة الدين والمروءة

فمن كان كذلك قبلت روايته ومن كان العكس فلا

وهكذا ظهر تدوين الحديث النبوي الشريف

بدأ به بعض الصحابة مثل عبدالله بن عمرو ثم من والاه من التابعين وتابعيهم

مثل الأوزاعي وشعبة بن الحجاج والإمام مالك وسفيان الثوري وسفيان بن عيينة والشافعي وغيرهم

ثم أ تى ابن حنبل والبخاري ومسلم وغيرهم الكثير





الموضوع الأصلي : متي وكيف بدأ تدوين الحديث الشريف على مر العصور // المصدر : منتديات شباب العرب


توقيع : انثى برائحة الورد






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2018 منتديات شباب العرب

www.arab-shbab.com



Top