الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات شباب العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات شباب العرب :: الأقسام الإسلامية :: منتدى القرآن الكريم وعلومة

شاطر

الأحد 10 يناير 2016, 11:48 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو لامع
عضو لامع

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 04/01/2016
عدد المساهمات : 801
التقييم : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-sedty.com
مُساهمةموضوع: ((قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ))


((قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ))



اقتباس :
قال الله عزّ وجل :* قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ

الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * (سورة آل عمران الآية : 26) ..

لقد جمعت هذه الآية الكريمة من ضروب الفصاحة وفنون البلاغة ما يلي :

1 – (الطباق) في قوله: "تؤتي" و"تنزع"، وفي قوله : " تعز" و"تذل" ..

2 – (الجناس النّاقص) : في قوله : "مالك الملك" ..

3 - التّكرار في قوله : * تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشاءُ * وفائدته (للتّفخيم والتّعظيم) ...

4 – (الإيجاز بالحذف) في قوله : * تؤتي الملك من تشاء * أي : (تؤتي الملك من تشاء أن تؤتيه) ..

وكذلك في قوله : * وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشاءُ * أي : (ممّن تشاء نزعه منه) ..

وكذلك في قوله: * وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ * أي : (مَن تَشَاء أن تعزّه) ..

وكذلك في قوله : * وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ * أي : (مَن تَشَاء أن تذلّه) ..

فتأمّل هذا الإيجاز البديع مع وضوح المعنى وبيانه ...

كما أنّ في الآية مسائل أخرى منها :

أوّلاً : ما معنى : (مالك الملك) ؟

ثانياً :استعمال (تؤتي)ولم يقل مثلاً: (تعطي الملك من تشاء) ؟

الجواب :

أوّلاً : معنى : (مالك الملك) : (مالك) : من (المِلك) أي (التّملّك) أي أنّه يتصرّف فيما يملك ..

أمّا (ملِك) فهو من (المُلك) أي : الحكم ، فيقال لصاحب المُلك (مَلِك) ولصاحب المِلك (مالك) ...

و(المالك) قد يكون (مَلكا) وقد لا يكون ، أي أنّ الشّخص قد تكون له أشياء يمتلكها ويتصرّف فيها وهذا الشّخص قد يكون

في نفس الوقت ملكاً وحاكما وقد لا يكون ..

كما أنّ الشّخص قد يكون (ملكا) أوحاكماً لكنّه قد لا يكون ومتصرّفا تصرّفاً مطلقاً في كلّ مُلكه كما جاء على لسان فرعون :

* أَلَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي * (الزخرف الآية :51) أي أنّه يحكم مصر ، لكن الأنهار ليست مملوكة

له،بل هي مملوكة لله تعالى لذلك قال تعالى : * فَأَغْرَقْنَاهُ وَمَن مَّعَهُ جَمِيعًا * (الإسراء آية : 103) ...

وقوله تعالى: *قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ* يعني أنّ المُلك المطلق لله عزّ وجلّ وهو في مِلكيته يتصرّف فيه كيف يشاء، فجمع

تعالى بين معنى الملكية المطلقة والمُلك المطلق وهذه صفة لله وحده فهو سبحانه (المالك) لكلّ شيء و(الملك) على كلّ

شيء وهو الوحيد المالك للمُلك .

ثـانـيـاً : إستعمال لفظ (تؤتي) بدل (تعطي) :

الفرق بين (أعطى) و(آتى) أنّ (الإيتاء) يشمله النّزع بمعنى أنّه ليس بالضّرورة أن يكون تمليكا كما قال تعالى عن قارون:

*وَآتَيْنَاهُ مِنَ الْكُنُوزِ مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ * (القصص آية : 76) ثم قال تعالى بعد ذلك : * فَخَسَفْنَا

بِهِ وَبِدَارِهِ الأَرْضَ * (الآية : 81) أي أنّه سلب منه كلّ ما يملك ...

وكذلك قوله تعالى عن امرأة العزيز : * وَآتَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِّنْهُنَّ سِكِّينًا * (يوسف آية : 31) ولم يقل : (وأعطت) لأنّ

السّكاكين سُلّمت للنّسوة لتقطيع الفاكهة فقط ثمّ بعد ذلك تردّ لصاحبتها وليس تمليكاً لهن ...

أمّا (العطاء) فلا يشمله النّزع وهو تمليك محض لذلك قال تعالى لسليمان عليه السّلام : * هَذَا عَطَاؤُنَا فَامْنُنْ أَوْ أَمْسِكْ بِغَيْرِ

حِسَابٍ * (سورة ص آية : 39) فهذا تمليك لسليمان يتصرّف فيه كيف يشاء،ولم يسلب منه ذلك المُلك حتّى توفي عليه

السّلام ..

وقال عزّ وجلّ للنّبي صلّى الله عليه وسلّم: *إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ* (الكوثر آية : 1) فهذا تمليك للنّبي صلّى الله عليه وسلّم

ولن يُنزع منه أبداً ..

فقوله تعالى : * تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء * بمعنى أنّ هذا المُلك قد يُسلب فيما بعد لذلك قال بعدها : *وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء*

فلا يستقيم أن يقال هنا : (تعطي الملك) لأن العطاء تمليك ..

فتأمّل دقّة التّعبير وجمالية الأسلوب في كلام الله عزّ وجل ...

والله أعلم ...

والحمد لله ربّ العالمين ...





الموضوع الأصلي : ((قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ)) // المصدر : منتديات شباب العرب


توقيع : انثى برائحة الورد






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2018 منتديات شباب العرب

www.arab-shbab.com



Top